الخببار السارة

개요: Short Bible stories from Genesis through the ascension. How to become a follower of Jesus. 40 sections. It has an optional picture book to go along with the recording.

스크립트 번호:394
언어:Arabic: Tunisian
주제:Multiple themes
청중:Muslim
장르:Bible Stories & Teac
세분화:General
목적:Evangelism
성경 인용:Extensive
지위:Publishable

스크립트 텍스트

المقدمة

عزيزي المستمع .. عسلاما ومرحبا بيك نتمني انك تعدي وقيت حلو معانا في هذه  الكاسات ،الحقيقة إن الكلام اللي في الكاسات هذه هو أعظم كلام يمكن يسمع الإنسان ،لأن كلام عن أغلي حاجة في الوجود :كلام عن العلاقة اللي بين الله والإنسان ،.. يعني العلاقة اللي بينك وبين ربي . و الكتاب الصغير اللي فيه الصور اللي في يدك تو موش مهم ،لكن كيف يبد موجود ممكن يساعدك ، باش تبع معانا وتركز في الكلام اللي تسمع فيه  وممكن كذلك توقف الكاسات في أي لحظة ، وتعطي لروحك فرصة باش تفكر وتتأمل مليح . أحسن طريقة باش تفهم مليح الكلام اللي في الكاسات هذه هي انك تسمعها لكل فرد مرة ، وبعد تسمعها علي راحتك وتوقف في البلايص اللي تحس فيها روحك لازم تثبت وتتأمل فيها ،وتنجم تصلي كذلك . وكي تسمع الموسيقي اللطيفة هذه معناها انك مش تتنقل للصورة اللي من بعد . وتو نبداو في الصفحة لأولي ....

1 صورة

1 صورة

في الأول بالكل ، كان الله موجود قبل كل الوجود وقبل كل شيء ، الله خلق العالم هذا بكلمته ،وعمل النور في وسط الظلام وعمل الشمس باش تحكم النهار والقمرة باش تحكم الليل . الله صالح وعادل وهو اللي يتحكم في كل شيء بقدرته .

2 صورة

2 صورة

الكلام اللي تسمع فيه هذا من كتاب الله ، الكتاب المقدس ، الكتاب هذا هو كلمة الله اللي تعرفنا بشخصه وطرقه واعماله ، والله إستخدم برشة أنبياء أمناء رسلهم هو باش يكتبوا كلمته ويعلنوا حقه بكل محبة لكل البشر ، الكتاب هذا يوضح سبب إنفصال الله عن البشر بالرغم من محبته لكبيرة ليهم . ويعلن كذلك الخطة اللي عملها الله باش يرجع العلاقة اللي كانت بينه وبين البشر وكيفاش يرجعوا أولاده مرة ثانية .

3 صورة

3 صورة

الله خلق كل شيء بالكلمة الخارجة من فمه ، قال لكل شيء.. كون.. فكان كل شيء كيف ما قال . خلق بكلمته السماء وبكلمته خلق البحر وقال للأرض كوني فكانت . و هكا خلق كل كائن حي بنفس الطريقة ، الطير اللي في السماء واللحوت اللي في البحر وكل الحيوانات اللي في الأرض ، وبعد ماخلق الله كل هذه المخلوقات خزرلها وقال :"كل اللي صنعته باهي " .

4 صورة

4 صورة

وخلق الله أول إنسان من التراب ونفخ فيه نسمة حياة وسماه آدم ، ومن ضلع من أضلاع الراجل هذا خلق أول إمرأة وسماها حواء ، وحب الله آدم وحواء حب كبير برشة وعطاهم السلطان علي كل المخلوقات اللي خلقها ، وكان آدم وحواء قراب برشة من ربي ، وعمللهم جنة جميلة برشة باش يعيشوا فيها ، وسمحلهم باش يتمتعوا بالأكل من كل ثمار الأشجار ما عدا شجرة وحدة ممنوعة عليهم ، لكن آدم وحواء مسمعوش كلام ربي وخالفوه و كلوا من ثمرة الشجرة الممنوعة عليهم ، وبالخطء اللي رتكبوه غلطوا في حق ربي ، وهدموا العلاقة الحلوة اللي كانت بينهم وبين خالقهم ، وعلي خاطر الغلطة اللي رتكبوها ربي إنفصل عليهم لأن ميحبش الخطية والعصيان ، وبعد ما كانوا متمتعين بخيرات الجنة وثمارها وعايشين في نعيم طردهم ربي من الجنة الجميلة اللي عملهالهم و  تلزوا باش يزرعوا ويخدموا الأرض ويتعبوا باش ياكلوا ويسدوا جوعهم . وكانت نتيجة الخطية هي الألم والموت والبعد عن الله .

5 صورة

5 صورة

آدم وحواء خلفوا زوز ولاد ، سموا الأولاني قايين والثاني سموه هابيل ،وكان قايين يغير من خوه هابيل غيرة كبيرة برشة لين خلاته يقتله في الأخر . وعاقب الله قايين علي الخطية الكبيرة اللي رتكبها عقاب شديد ، وحزن الله علي البشر اللي خلقهم وحبهم وتألم برشة علي المعصية اللي رتكبوها . العصيان والخطية هي اللي تبعدنا علي الله ، علي خاطر الخطية والعصيان ميجتمعوش خلاص مع الله ومستحيل يكون الإنسان في علاقة محبة وعشرة مع الله وهو عايش في الخطية والشر

6 صورة

6 صورة

وبعد هابيل وقايين ، خلف آدم وحواء ولاد وبنات اخرين ، وتعدات اعوام واعوام وكثرت البشرية برشة علي الأرض وزاد شرهم عمال يزيد أكثر وأكثر ،وكل واحد ولي يعصي في ربي بطريقته الخاصة ويمشي في طريق بعيدة علي الله .وكيف كثر شر البشر اللي عمال يزيد أكثر وأكثر واللي يضرهم برشة ، قرر الله إنه يوقف الشر هذا ويهلك كل البشر بفيضان عظيم ما عدا راجل واحد بار ويتقي الله أسمه نوح . أمر الله نوح باش ببناء سفينة كبيرة سماها "الفلك" باش يمنع هو وعائلته من الفيضان ، وأستغرق بناء السفينة هذه برشة اعوام وطول المدة هذه قعد الله ينبه في البشر ويحذر في الناس من الشر اللي يعملوا فيه ، وينذر فيهم  علي لسان نوح من الفيضان اللي جاي . لكن الناس ضحكوا علي نوح وماصدقوش كلامه ، لأنهم ما كانوش حابين يبطلوا الشر اللي يعملوا فيه ، وكانوا يحبوا الخطية أكثر من الله .

7 صورة

7 صورة

  وجمع الله لنوح من كل أنواع الحيوانات ذكر وأنثي من كل نوع ، وأمره باش يدخلها معاه للفلك ، وخذا زوجته وزوجات ولاده الثلاثة ، فكان عدد اللي دخلوا الفلك ثمانية أشخاص ومعاهم الحيوانات اللي أمره الله باش يدخلهم معاه ، وبعد ذالك غلق عليهم الله باب الفلك . وكيف دخل نوح وعائلته مازال الفيضان مبداش ، وبعد سبعة أيام نزل الله من السماء مطر غزيرة وطلعت كذلك مياه من أعماق الأرض ، وخلال أربعين يوم كل الأرض تغطت بالماء وغرق كل ما هو علي سطح الأرض وكل  اللي ما دخلوش السفينة ماتوا ، ومنع كان نوح وعايلته لأنهم آمنوا بكلام الله وحبوه أكثر من الخطية والشر .

8 صورة

8 صورة

وتعدات برشة اعوام وبقي كان نسل نوح متفرق في أنحاء كثيرة من الكرة الأرضية ، ومن ضمن الناس اللي بقوا كان أبونا إبراهيم ، وكان إبراهيم راجل متقي يحب ربنا ويطيعه مهما كانت التكلفة ، و وعد الله أبونا إبراهيم إنه يخلف نسل كثير ، ويصير شعب عظيم ، بالرغم من أنه راجل كبير في العمر ومرته ما تظناش ، لكنهم آمنوا بالله وصدقوا كلامه ، وبعد ما طال بيهم العمر رزقه الله بوليد سماه إسحاق ، وزاد رزقه ربنا بأولاد من زوجات اخرين ، واحد منهم كان إسمه إسماعيل ، اللي صار بو كل العرب . و- وعد الله أبونا إبراهيم باش يبارك ولده إسماعيل ، لكن مش يعمل أشياء عظيمة وخاصة لكل الخليقة من خلال نسل إسحاق اللي مش تجي منه المعجزة .

9 صورة

9 صورة

  وكل اللي وعد به ربنا أبونا إبراهيم تحقق ، و ولي نسل إسحاق شعب كبير إسمه "إسرائيل" وكان موسي واحد من الشعب هذا ، وحب موسي الله برشة وطاعه،وأمره باش يطلع لجبل ويتكلم معاه ، وهناك عطاه الله الوصايا العشرة مكتوبة علي لوحتين من الحجر ، والوصايا هاكم صالحين لكل الشعب باش يتعلموا ويعرفوا طرق الله ومشيئته .

10 صورة

10 صورة

  والشريعة اللي عطاها الله لموسي كانت لكل الناس باش يتعلموا كيفاش يحبوا الله ويطيعوه وحده وما يعبدوش حاجات اخرين كيف الأصنام والأوثان اللي يعبدوا فيها الشعوبالأخرة ، وكانت الشريعة تعلمهم كذلك إحترام إسم الله وتخصيص يوم في الأسبوع للعبادة والراحة ، وتعلمهم ضرورة إحترام الأولاد لوالديهم . والشريعة تحرم القتل والسرقة والزني وشهادة الزور ، وعلمتهم كذلك المحبة بين البشر وميفكوش أملاك بعضهم .

11 صورة

11 صورة

وعلم الله الإنسان طريقة اللي يكفر بيها عن الخطية ، وكان كل إنسان يخالف وصية من الوصايا المكتوبة في الشريعة اللي أعطاها ربنا لموسي ، كان ضروري إنه يذبح حيوان (حمل أو كبش أو ثور أو ماعز ...) تكفيرا عن الخطية اللي ارتكبها قدام الله وكان المفروض إن الحمل يحمل الخطية عن الإنسان وياخذ في بلاصته العقاب بعد ما يعترف الشخص ويقر بالخطية اللي عملها ويحط يديه علي الحمل رمز لإنتقال الخطية منه للحمل ، وهذا لكل باش يتذكر الشخص إن الخطية عقابها الموت . كان تقديم الحمل رمز وصورة لذبيحة أعظم ، الله بنفسه مستعد يقدمها عن كل البشر باش ترفع اخطائهم وتمسح ذنوبهم وترجع المحبة والعشرة اللي كانت بين الله والبشر ، شرط انهم يقبلوها و يمنوا بيها . كانت خطة الله من البداية أنه يرسل يسوع المسيح للعالم باش يكون هو الذبيحة الكاملة اللي تقدر تمسح ذنوب كل البشر في كل العصور والأزمنة . وقال الله الكلام هذا علي لسان برشة أنبياء و بقي يقول فيه لغاية آخر نبي عاش في وقت المسيح وهو يحنا المعمدان اللي أشار ليسوع المسيح وقال :"هذا هو حمل الله الذي يرفع خطية العالم ".

12 صورة

12 صورة

  ولد المسيح بطريقة عجيبة ما تولدش بيها حتي واحد من قبله وماهوش مش يتولد بيها حد من بعده ، جاء ملاك من السماء لبنية عذراء اسمها مريم وكانت لبنية هذه مخطوبة لراجل إسمه يوسف وكان يخدم نجار في الدشرة اللي هي عايشة فيها . وقال الملاك لمريم راك مش تحبل ما غير ما يلمسك حتي راجل . وإتعجبت مريم من الكلام هذا ، ولكنها آمنت إن الله قادر علي كل شيء وإنه كيف ما خلق الأرض والسماء والشمس والقمرة بكلمة من فمه ، يقدر يخليها تحبل من غير ما يلمسها راجل ، وبالطريقة هذه عرفنا إن الله هو أبو المسيح اللي تولد من عذراء حسب وعد الله ، وبعد ما عرف يوسف بلي مريم حبلة ، ظهر له ملاك مبعوث من عند الله في حلم وطمنه وقالو إن مريم ملمسهاش حتي راجل وإن حملها هذا معجزة من الله وانها مش تكون أم المسيح اللي يستنوا فيه شعب إسرائيل حسب التنبآت وقلهم الملاك باش يسموه يسوع والكلمة هذه تعني المخلص . وكيف مريم طاعت الله ،يوسف كذالك طاع الله وما لمسش مرته حتي لين ولدت ابنها الكبير وسموه " يسوع" .

13 صورة

13 صورة

  في يوم من الإيام صدر أمر من القيصر الروماني باش كل واحد يرجع للولاية اللي تولد فيها يسجل إسمه لهيك باش يحسبوا العدد الجملي لسكان ، وقتها خذا يوسف مريم وهي حامل وسافروا لبلادهم بيت لحم ، وكيف وصلوا لهيك ما لقاوش وين يباتوا لأن لبلاد كانت معبية بالناس اللي جايين من كل بلاصة . وفي الآخر لقوا كوري متاع بقر صغير باتوا فيه وفي المكان هاك ولدت مريم طفلها يسوع . وفي نفس الليلة ظهر ملاك من السماء لمجموعة من  الرعاة المواشي كانوا ساهرين يعسوا علي المواشي متاعهم .وقال الملاك لرعاة هاكم إن فما طفل ولد الليلة والطفل هذا هو مرسول من عند الله باش يخلص الناس من الخطية . وفجأة ظهرت مجموعة أخرى من الملائكة مع الملاك اللي جاهم يرنموا وينشدوا ويسبحوا لله . وبعد ما شافوا الشيء هاكا مشوا الرعاة وهما فرحانيين ومتعجبين للمكان اللي قالهم لملاك عليه باش يشوفوا الطفل الموعود ، ومن وقتها بدوا ينشروا في الخبر للناس .

14 صورة

14 صورة

الكتاب المقدس ما تكلمش برشة عن طفولة الرب يسوع ، لكنه أخبرنا بقصص هامة جدا  علي مرحلة طفولته . أولا كيف حاول الملك قتل كل الاطفال اللي تولدوا جدد باش يتخلص من يسوع من بينهم ، أرشد الله يوسف باش ياخذ الطفل يسوع وأمه مريم ويهربوا لمصر لين يزول الخطر ، وبالفعل مات الملك ورجع يوسف ومريم والطفل يسوع وعاشوا في مدينة الناصرة . وثانيا خبرنا الكتاب المقدس إن الطفل يسوع كان يكبر وينمو في القامة والحكمة والنعمة عند الله والناس ، وكيف وصل عمره إثنا عشرة عاما خذاوه أمه وبوه لهيكل في أرشليم ولهيك بدا يتكلم مع رجال الدين والقادة الروحانيين لشعب إسرائيل عن أمور الله وكان يسأل فيهم ويجاوب علي اسئلتهم بكل حكمة بالرغم من صغر سنه وإتعجبوا الناس لكل من فهمه ومعرفته . و لما بلغ يسوع الثلاثين من عمره بدا  يعلم في الناس ويعرف فيهم علي الله وصبح معلم مشهور عند جميع الناس .

15 صورة

15 صورة

 المسيح أظهر سلطان عجيب علي الأمراض والأرواح الشريرة وصنع برشة معجزات ،شفي العميان والصم والمشلولين وخرج الأرواح الشريرة و أقام الموتي ومشي علي الماء في البحر الهايج  ، و وكل الآلاف من خمسة خبزات وحوتين . و هذا لكل اللي عمله باش يثبت إنه من عند الله خرج وإن الله عطاه سلطان علي كل شيء . كان المسيح يقول لأي شيء كن فيكون .. كيفه كيف ربنا ، ما فماش حاجة ما قدرش يعملها ، واللي عمل لكل باهي .

16 صورة

16 صورة

واصل المسيح يعمل في المعجزات العجيبة والباهية ، وبرشة ناس مشوا وراه وتبعوه لكل مكان وكانوا الناس لكل يحبوه علي خاطر هو يحب ويحن علي الناس لكل ، وشفي المرضي وعلم وعرف الناس بشريعة الله وشبع جوعهم الروحي الشديد . المسيح كان كامل وصالح وما عملش حتي خطية وكان كل همه إنه يوصل ويعمل مشيئة الله أبوه . المسيح جاء باش يعلن محبة الله للإنسان الخاطيء ويصالحه مع الله القدوس . وكان فم قادة دينيين متسلطين علي الشعب يغيروا برشة من يسوع ومن حب الناس ليه . وكانوا القادة هاكم يشوفوا في رواحهم متقين وابرار وما يحبوش يعترفوا باللي هوما كذالك مذنبين وخاطئين ومحتاجين لنعمة الله وغفرانه ، كانت قلوبهم قاسية برشة وما آمنوش بالمسيح وزيد علي هذا لكل لفقوا تهم ليسوع باش يسلموه للمحاكمة باطل ، وفعلا سلموه لحكام الرومان اللي ضربوه وعروه ولبسوه تاج من الشوك وحطوه فوق راسه وتمسخروا بيه كيف ما حبوا . كان ينجم يسوع بالقوة والسلطان اللي عنده يوقف الناس هاكم عند حدهم ، لكنه كان عارف إنه جاء للعالم لهذه الغاية ، جاء باش يكون فدية ترفع خطية كل البشر ، ويتحمل كل العقاب اللي يستحقوه الخطاة اللي كيف وكيفك .

17 صورة

17 صورة

  هزوا الجنود يسوع وسمروه من يديه وساقيه فوق صليب خشبي ورفعوه والمسيح معلق عليه ، وقعد معلق لين خرجت روحه ومات ، وكانت طريقة الاعدام هذه أبشع طريقة في الوقت هاك و كانوا يحكموا بيها إلا علي أكبر وأشر المجرمين . وكان مصلوب مع المسيح زوز سراق فكان يسوع البار وسط الخطاة والأثمة . كان المسيح بريء ما أخطأش في حتي شيء لكنه سلم روحه للموت في عوض كل بني البشر باش يرفع ويمسح خطايا كل إنسان مستعد إنه يتوب ويرجع عن طريق الشر والخطيئة ويقبل ذبيحة المسيح كفارة عنه . المسيح قدم روحه ذبيحة كاملة ودفع أجرة الخطيئة بالكامل في بلاصة كل البشر ، وهكا علن الله عن نظام الذبائح انتهي وما فماش ذبيحة أخري بعد المسيح .

18 صورة

18 صورة

 مشي في بال أعداء المسيح انهم تخلصوا منه ، لكن ظنهم موش صحيح ، فبعد موت المسيح ودفنه في قبر شخص غني وبعد ما سدوا باب لقبر بحجرة كبيرة وحطوا عليه عساسة قام المسيح في صبحية اليوم الثالث ، وأول أشخاص اكتشفوا قيامته هما مجموعة من النساء اللي كانوا معاه ، مشوا للقبر في الصباح بعد ما كملت عطلة السبت باش يزوروه ويحطوا شوي عطور وبخور حسب العادات ، وإذا بيهم تفاجئوا كيف شافوا الحجرة موش في بلاصتها والقبر محلول وفارغ ، وزاد تفاجئوا أكثر كيف شافوا ملايكتين قالو لهم إن المسيح حي وإن قام من بين الأموات .

19 صورة

19 صورة

بعد ما قام يسوع من بين الأموات ظهر لمجموعة من تلامذته ، تكلم معاهم و أكل معاهم ولكن فما تلميذ ما كانش حاضر وكيف سمع من صحابه عن قيامة المسيح شك وما صدقش . كانت لحكاية صعيبة عليه إنه يؤمن بقيامة المسيح من بين الأموات وقال :" إن لم أري مكان المسامير في يديه و ألمسه فأنا لا أؤمن ". المسيح حن علي شك توما وظهر مرة ثانية لتلامذته كي كان توما معاهم وتكلم مباشرة مع توما وأثبت ليه بلي قام من بين الأموات ، وقتها سجد توما أمام يسوع وآمن أن يسوع هو الرب الإله .

20 صورة

20 صورة

 وبقي المسيح أربعين يوم يظهر لتلامذته وظهر كذالك لبرشة ناس وآمنوا بيه إنه حي وكيف جاء وقت صعوده للسماء وصي تلامذته باش ينشروا ويزفوا الأخبار السارة لجميع البشر اللي في العالم ، أخبار سبب مجيء للعالم والأعمال اللي قام بيها وموته من أجلنا وقيامته من الأموات ، وبعد ما كلمهم ووصاهم باركهم وفي الوقت اللي قاعد يرتفع فيه نحو السماء جت سحابة وحجبته والناس لكل تبع فيه بعينيها ، لكن فجأة ظهر لتلامذته ملايكتين وقالو لهم : يسوع اللي سعد قدامكم للسماء راهو مش يرجع بنفس الطريقة اللي صعد بيها ، يسوع توي في السماء يحضر في بلاصة لكل إنسان يؤمن بيه ويتبعه إتباع حقيقي ، يسوع هو اللي جهزلنا الطريق اللي يوصلنا إلي الله .

21 صورة

21 صورة

علاش مات المسيح علي الصليب ؟  مات المسيح علي الصليب باش يخلصنا من عقاب خطايانا ويرجع العلاقة الحلوة اللي كانت بينا وبين الله . المسيح البار والمتقي واللي مارتكبش أي خطيئة حمل خطايانا وكيف نمنوا بالمسيح ونتوبوا ونبعدوا علي طريق الشر يغفر الله لينا خطايانا ويعطينا قوة وسلطان علي الخطية ، ونصبحوا أولاد الله من جديد .

22 صورة

22 صورة

 كي عاش معانا المسيح علي الأرض عطانا برشة أمثلة تفهمنا معني الحياة مع الله . قال إن فمي طريقين واحد واسع وساهل لكن نهايته الموت والهلاك ، وواحد ضيق وصعيب لكن نهايته الحياة الابدية . لكلنا كانت البداية متاعنا في الطريق الواسع الخاطيء ، ولكلنا تولدنا بطبيعة خايبة تميل للشر والخطية ورثناها من آدم الإنسان الأول. واخترنا كذالك طريق الشر بإرادتنا . والمسيح علمنا كيفاش نبعدوا علي الطريق الواسع الخاطيء ونختار الطريق الضيق اللي يوصلنا للحياة الابدية مع ربنا . وما نجموش ندخلوا الطريق الضيق إلا بيسوع المسيح عن طريق التوبة عن خطايانا وقبول ذبيحة يسوع المسيح علي الصليب اللي خلصنا وفدانا بيها . عزيزي المستمع : علاش ما تكلمش الله توي من قلبك ؟ وتصلي معانا الصلاة هذه : يا رب إنت عظيم وقدوس وبار ، إعترف قدامك اني خاطيء ، اني أؤمن أن يسوع مات علي الصليب لدفع أجرة خطيتي مكاني ، من فضلك إغفر لي ، طهرني واعطيني قلب جديد واجعلني واحد من ابنائك ، أنا نحب نعيش معاك علي الأرض ونتبع الطريق الضيق اللي نهايته الحياة الابدية ونعيش معاك في السماء . شكرا لأنك قبلتني في إسم يسوع المسيح ، آمين .

23 صورة

23 صورة

 المسيح يرحب بكل الناس المؤمنين من كل أمة وقبيلة و قادر يجعلهم كلهم أولاد وبنات الله رغم الاختلاف الكبير في اللغة والعادات ويولوا لكلهم عائلة وحدة ، عائلة ربنا والمسيح هو سر وحدتهم ومحبتهم وهو ماشي قدامهم في الطريق الضيق اللي يوصل للسماء .

24 صورة

24 صورة

في ليلة من اليالي جاء واحد من معلمي الشريعة إسمه نيقوديموس
للمسيح باش يتكلم معاه ، وتكلم المسيح معاه بكلام عجيب ، وقال له : كان تحب تولي تابع عائلة الله لازم تتولد من جديد كيف ما تولدنا من أماتنا وهي الطريقة اللي دخلنا بيها لعائلتنا وولادتنا الروحية الجديدة هي الطريقة اللي دخلنا لعائلة ربنا ، الولادة الأولة هي ولادة جسدية والولادة الثانية هي ولادة روحية أحنا ما نجموش نغيروا رواحنا لكن الله يقدر يغيرنا . روح الله ، الروح القدس يعطينا الولادة الجديدة كي نتوبوا ونؤمنوا ونقرروا نعيشوا حياة جديدة مع المسيح .

25 صورة

25 صورة

قبل صعود يسوع المسيح للسماء وعد تلامذته بإرسال الروح القدس ليهم . وكانوا تلامذته في أرشليم مواظبين علي الصلاة والدعاء يوميا ، وبعد صعود المسيح بحوالي عشرة أيام ( يعني في اليوم الخمسين من قيامته ) سمعوا تلامذته صوت من السماء كيف صوت العاصفة وملا كل البيت وإمتلأوا تلامذته لكل من الروح القدس وبدوا يتكلموا بلغات مختلفة . في الوقت إذاك كان في أرشليم برشة يهود مجتمعين من أمم مختلفة باش يحتفلوا بعيد من أعيادهم المقدسة ، وكي سمعوا التلامذ يتكلموا عن يسوع المسيح واعماله العظيمة وكان الكلام بلغاتهم الأصلية تعجبوا , وبرشة ناس منهم قبلوا الرسالة علي خاطر روح الله القدوس قوي وفعال ويسكن في قلب كل اللي يقبل رسالة المسيح ويؤمن بيه إيمان حقيقي والروح القدس يعطيله القوة لمحبة وإتباع المسيح بإستمرار

26 صورة

26 صورة

الإنسان قبل ما يعرف المسيح يشبه واحد يمشي في الظلمة وبطبيعة اللي يمشي في الظلمة يتعثر وياقع في برش أخطاء ، لأنه ما فماش نور يرشده ويوريه الطريق الصحيح ، لكن كي يؤمن الإنسان ويوثق في المسيح ، يولي عبارة إنه يمشي في عز النهار في طريق مستقيم وممهد . وقال يسوع :" أنا هو نور العالم واللي يتبعني ما يمشيش في الظلمة ". الله يعطينا روحه باش يساعدنا وينور طريقنا ويعلمنا كيفاش نعيشوا في هذه الحياة حسب مشيئته وطريقته .

27 صورة

27 صورة

المؤمن بالمسيح هو إنسان جديد ومولود جديد ويعيش حياة جديدة ،
وتولي عنده رغبة قوية لطاعة الله . ويشكر الله من كل قلبه علي غفران خطاياه والذنوب اللي رتكبها ، والمؤمن بالمسيح لازم يبعد علي أعمال الشر مثل الزنا والسرقة أو ممارسة السحر والشعوذة . الروح القدس يعطي للمؤمن القدرة باش يبعد علي الأعمال الشريرة ويعطينا كذلك القدرة باش نعملوا أعمال صالحة.

28 صورة

28 صورة

كي العائلة المسيحية تعيش وتمشي حسب مشيئة الله وطرقه : الراجل يحب مرته والمراء تحب راجلها وتكرمه هذه هي وصية من وصايا الله ، وكذلك الزوج والزوجة يتعاونوا ويشجعوا بعضهم علي تربية اولادهم علي الإخلاق الطيبة وعلي مخافة الله . العائلة المؤمنة ديما يصلوا ويدعوا مع بعضهم ويكون هدفهم الوحيد هو تمجيد الرب و يعملوا الخير مع الناس .

29 صورة

29 صورة

علم المسيح اتباعه أنهم يحبوا الناس لكل حتي الأعداء منهم ويساعدوا كل إنسان في حاجة للمساعدة بالرغم من إختلاف التقاليد واللغة والمعتقدات وحكالهم مثل قال :" كان شخص مسافر لبلاد بعيدة وفي طريقه عرضوه مجموعة من السراق فقوله كل ما عنده وعروه وضربوه وخلوه مرمي في الطريق بين الحياة والموت ، وتعدوا من الطريق هذاك برشة ناس لكنهم ما ساعدوش . لكن فمي راجل مسافر متعدي من الطريق هذاك لقاه مرمي ينزف في الدم مش يموت سخف وحن عليه و ضمدله جروحه وتلهي بيه من غير ما يطلب منه أي مقابل ، بالرغم من أنه الإنسان المجروح كان يكره الراجل اللي ساعده كره كبير . وعلمنا المسيح إن نعملوا الخير مع الناس لكل مهمي يكونوا حسب احتياجاتهم .

30 صورة

30 صورة

فمي ناس يتورطوا في أعمال سحر وشعوذة ويتصلوا بأرواح شريرة وناس تؤمن بأرواح غريبة ويحاولوا يعرفوا المستقبل من خلال تحضير الأرواح أو قراءة الفنجال والكف وبرشة أساليب أخري يستعملوها ، لكن كي يجوا للمسيح ويطلبوا منه إنه يسكن في قلوبهم ويغير حياتهم لازم يتوبوا ويبطلوا الأعمال اللي قاعدين يعملوا فيها . وموش لازم نخافوا من الشيطان والأرواح الشريرة علي خاطر الله اللي ساكن فينا أقوي من الشيطان والأرواح الشريرة ، ولازم نبعدوا علي كل حاجة تربطنا بإبليس والأرواح الشريرة وما نطلبوش منهم أي مساعدة أو معاونة لكن نطلبوا المساعدة من الله لأنه هو بونا و خالقنا و هو الوحيد اللي يقدر يحمينا ويساعدنا .

31 صورة

31 صورة

كان فمي إنسان يسكن في الأجبال والكهوف ساكنته أرواح شريرة وكان كل ما يربطوه بالحبال والسلاسل يقطعها ويجرح بدنه . وكيف شاف المسيح الشخص هذا أمر الأرواح الشريرة اللي ساكنة فيه باش تخرج ، وبالفعل تخلص الانسان هذاك من الأرواح اللي كانت مسيطرة عليه ومشي يحكي للناس باللي صارله وباللي يسوع المسيح هو اللي شفاه . المسيح عنده السلطان علي كل المخلوقات وعلي كل الأرواح وقادر إنه يحرر كل الناس من كل القيود . عزيزي المستمع إذا كنت تحس باللي الأرواح الشريرة تقلقك وما تخليكش تعمل علاقة مع المسيح ، إطلب من الأخوة المتقدمين عليك في الإيمان انهم يصلوا ويدعوا بإسم يسوع المسيح تحريرك من الأرواح الشريرة هذه . إذا حبينا المسيح وطاوعناه من كل قلبنا ، ما يخليناش وحدنا ويسكن في قلوبنا وقوته تحررنا من إبليس ودبايره معادش تضرنا أو تأثر فينا .

32 صورة

32 صورة

يحاول إبليس برشة مرات إنه يجرب المؤمنين ويخليهم ياقعوا في الخطية ويمشيوا في طريق الغلط وما عادش يطيعوا يسوع ويمشيوا وراه ، الشيطان يحاول ينسينا في الله ونبعد علي طريقه ، ويغرينا برشة حاجات مثل الفلوس ، الجنس ، الخمر ، التدخين ...ويحاول يقنعنا إنه الحاجات الكل هذه أهم من الله وهي اللي تخلينا أسعد ناس في الدنيا ، لكن لازم نعرفوا إنه إبليس أكبر كذاب وغشاش والغاية الوحيدة متاعه هي إنه يفرق بينا وبين الله ويبعدنا علي طريق الحق ، والروح القدس روح الله الساكن فينا هو اللي يساعدنا ويقوينا باش نقاوموا تجارب إبليس ونتبعدوا عليه ونوثصوا في يسوع ونمشوا في طريقه باش نعيشوا حياة سعيدة وننعموا بالحياة الابدية .

33 صورة

33 صورة

حكي المسيح لتلامذته ولينا القصة هذه : كان فمي شاب قرر إنه يخرج من دار بوه وما عادش يرجع بعد ما عمل برشة أعمال شر في حياته ، وضيع كل رزقه وميراثه اللي خذاه من بوه ، وبعد ما خسر فلوسه ورزقه لكل صارت مجاعة في الأرض هذيك في الوقت هذاك ، و ولت حالته تسخف وما لقاش ما ياكل وعاش فقير وجيعان وسط الناس . وفي يوم من الايامات فاق علي روحه وندم علي الشر اللي عمله وقرر إنه يرجع لدارهم ويطلب من بوه السماح ، وبالفعل رجع لبوه وكان موش متأكد إنه بوه مش يقبله ويسامحه لاكن تفاجيء كيف شاف بوه ورحب بيه ودخله الدار وردله كرامته . القصة هذه تعلمنا إنه حتي كيف يغلط الإنسان لازم يرد باله ويطلب السماح ويندم علي خطاياه ويرجع بتوبة حقيقية لله .

34 صورة

34 صورة

فمي سؤال يحيرنا برشة : المؤمن شني يعمل كي يمرض ؟ الكتاب
المقدس يعلمنا إن كي نمرضوا نجموا نصلوا لربنا ونطلبوا منه الشفاء والمساعدة علي خاطرنا نؤمنوا باللي الله يحبلنا كان الخير ، سواء يشفينا بمعجزة إذا حب الله أو يستعمل العلاج الطبي أو عن طريق النعمة اللي يعطيهالنا أثناء المرض وإذا حب الله ما يشفيناش ، وفي كل الأحوال لازم نشكروا الله ونتعلموا من الاوقات الصعيبة اللي نمروا بيها ، وما نتذمروش لكن نستمتعوا بسلام الله اللي يفوق كل عقل ، وما نستخدموش حاجات اخرين باش نتعالجوا كيف السحر والعرافة لأنه هذا موش من الإيمان .

35 صورة

35 صورة

لكلنا نعرفوا باللي في يوم من الإيام مش نموتوا ، لكن السوال المهم هو : شني مش يصيرلنا بعد ما نموتوا ؟ الكتاب المقدس يقلنا إن المؤمن كي يموت ، روحه تطلع إلي السماء وتسكن مع الرب يسوع المسيح ، والحقيقة هذه تعزينا وتصبرنا وتخلينا ما نحزنوش برشة علي الشخص المؤمن اللي انتقلت روحه إلي السماء ، موش لازم نخافوا من الموت لأننا نعرفوا باللي الله يحبنا وهو اللي خلصنا من الخطية بالإيمان بيسوع اللي قدم روحه ذبيحة علي الصليب باش يتحول الموت لإنتقال من الحياة علي الأرض إلي الحياة الابدية مع الله في السماء ، واللي ما آمنوش بيسوع المسيح ورفضوه ما ينعموش بالحياة الابدية لأنهم رفضوا الحياة مع الله علي الأرض وما همش مش يعيشوا معاه في السماء ، وتكون آخرتهم الإنفصال عن الله ويهلكوا هلاك أبدي .

36 صورة

36 صورة

كل عضو في جسم الإنسان عنده عمل يقوم بيه ، العين باش نشوفوا بيها والأذن باش نسمعوا بيها والفم نتكلموا وناكلوا بيه وكل أعضاء الجسم متكاملين ومنسجمين مع بعضهم وكي يمرض أو يوجعك عضو من الأعضاء ، نحسوا باللي الأعضاء الأخري تشعر بيه وتتألم هي كذلك . والله قلنا إن المؤمنين هم أعضاء في جسم واحد إسمه " الكنيسة " الكنيسة موش مبني أو مكان ، الكنيسة هي مجموعة من المؤمنين اللي خطاروا يعيشوا مع الرب ويطيعوه ويحبوا بعضهم ، والمسيح هو رأس الجسد وكيف الأعضاء مختلفة وكل واحد عنده دور كذلك مختلف ، عطي كذلك الله المؤمنين أدوار ومواهب مختلفة كيف التعليم والترنيم والتشجيع وبرشة خدمات أخري ، رحمة ومعونة وتدبير هذا لكل باش يبقي قوي ويعبر علي محبة المسيح ومجده . والمسيح وصانا نحبوا بعضنا باش نبقوا تلامذته وأولاده وكل المؤمنين لازم يخدموا ويتعاونوا مع بعضهم باش يقوي الجسد وينمو .

37 صورة

37 صورة

باهي برشة كي يجتمعوا المؤمنين مع بعضهم بإنتظام باش يعبدوا الرب . وخلال الإجتماعات هذه يتعلموا من الكتاب المقدس ويسبحوا ويذكروا الله بالشكر والصلاة باش يمتد عمل الله وتتنشر رسالته لكل الناس في كامل أنحاء العالم ، والكتاب المقدس يوصينا كذلك باش نتذكروا موت الرب يسوع من أجلنا من خلال تقاسم الخبز والتناول ، الخبز يذكرنا بجسد المسيح اللي قدمه ذبيحة علي الصليب من أجلنا والتناول يذكرنا بدم المسيح اللي تسفك باش يطهرنا و يخلصنا من خطايانا ، وبالطريقة هذه نتذكروا موت الرب يسوع المسيح وقيامته لين يرجع مرة ثانية.

38 صورة

38 صورة

في يوم من الإيام مش يجي الرب يسوع المسيح فجأة مرة ثانية من السماء كيف ما وعدنا وياخذ كل المؤمنين بيه ، والرب يسوع مش يقوم كل المؤمنين اللي ماتوا من قبل وتبقي القبور فارغة ويهز كذلك كل المؤمنين الحيين معاه ولكلنا نقابلوا الرب يسوع المسيح ونبقي معاه في مجده للأبد . واللي ما آمنوش بالمسيح ربنا مش يخليهم يواجهوا دينونة الله المخيفة ، أحنا ما نعرفوش المسيح وقتاش مش يجي لذلك لازمنا نبقوا مستعدين لمجيئه في كل وقت.

39 صورة

39 صورة

كيف ما شجرة الفاكهة تعطي الغلة حسب النوع متاعها ، كذلك روح الله يعطينا في حياتنا ثمرة باهية والرب يسوع قال :"أنا هو الكرمة الحقيقية وأنتم الأغصان إن ثبتم في وأنا فيكم تأتون بثمر كثير." روح الله القدوس الساكن في قلوبنا هو اللي يعطينا ثمر روحي صالح : يغرس فينا روح المحبة والفرح والسلام والصبر واللطف والأمانة والعفة أي (ضبط النفس ) والتواضع والإيمان والغصن اللي ما يعطيش ثمار يتقص ويترما في النار ، لكن الغصن اللي يعطي ثمار، الله ينقيه باش يعطي ثمار أكثر ويمجد الأب السماوي.

40 صورة

40 صورة

الرب يسوع يعلم اتباعه وتلامذته انهم لازم يمشوا للناس ويبلغوهم ببشارة الانجيل السارة اللي تخلصهم من الخطية وعقابها الأبدي . برشة ناس تتسائل ؛ شني هو الايمان المسيحي ؟ وباش يؤمنوا المسيحيين ؟ وعلاش مهمش كيف بقية الناس ؟ علاش سلوكهم مختلف وشني دوافعهم ؟ لازم يكونوا المؤمنين مستعدين للإجابة علي الأسئلة هذه من خلال حياتهم وكلامهم اللي يشهدوا علي نعمة الله اللي فيهم . اذا كنت أنت مؤمن مسيحي لازم إنت كذلك تساعد الأخرين علي فهم بشارة المسيح السارة ونعمته . روح الله القدوس يعطينا الحكمة والشجاعة باش نتبعوا المسيح والشهادة به وعن الحياة الجديدة مع الله .

الخلاصة

عزيزي المستمع ، أنا متأكد انها الكاسات هذه ساعدتك باش تفهم برشة حاجات عن الله وتعرف معني الإيمان بالمسيح وشكون هو المؤمن المسيحي الحقيقي . وكيفاش لازم يعيش المؤمن بالمسيح ، وتنجم تعاود تسمع الكاسات برشة مرات ، وممكن كذلك توقف الكاسات وتفكر في الكلمات المهمة اللي تسمعها : وتسأل روحك : هل أنا ماشي مع ربنا أو ماشي وحدي في الدنيا هذه ؟ هل أنا بالفعل قبلت ذبيحة المسيح علي الصليب من أجلي والدم اللي تسفك من أجل كل الناس ، ومش نعيش ونموت من غير ما نستفاد منه ؟ هل تبت علي الخطية وبعدي عن الله ولا لتوي نستنا ؟ ممكن تتكلم مع ربنا من كل قلبك وهو يسمعك لأنه يحبك محبة كبيرة وشخصية .

관련정보